إكسبو 2020 فرصة لإعادة التواصل مع العالم

إكسبو 2020 فرصة لإعادة التواصل مع العالم

04 أكتوبر 2021

يعتبر إكسبو 2020 دبي فرصة لإعادة التواصل مع العالم بعد وقت طويل من العزلة بعد الجائحة. ففي قلب مركز دبي للمعارض، وقلب مركز الأعمال، سوف يتاح لأصحاب الأعمال وصانعي القرار الفرصة لتقديم شركاتهم وخدماتهم أمام ملايين الزوار القادمين إلى هذا الحدث الضخم من مختلف دول العالم.

من المتوقع أن يدفع إكسبو 2020 دبي بعجلة الأعمال والاقتصاد إلى الأمام في عصر جديد سيشهد على تحول دبي نحو موقع الريادة في مجال الاقتصاد الرقمي.

سوف تشهد أيضاً أعداد السياح ارتفاعاً كبيراً وقد بدأت هيئة سياحة دبي بتسجيل نمو مضطرد في أعداد السياح إلى دبي.

في حين كانت العديد من المعارض العالمية السابقة نافذة للمستقبل حيث كانت تعرض مجموعة من الاختراعات والابتكارات، يرى البعض أن إكسبو 2020 دبي سيمنح الفرصة لإعادة التواصل مع العالم خاصة ما بعد الجائحة.

في موقع يتوسط المباني النابضة بالحياة من مختلف التصاميم والأحجام، يمتد معرض إكسبو 2020 دبي في مركز دبي للمعارض في الناحية الجنوبية من دبي ليكون مركزاً لكل ما يتعلق بعالم الأعمال.

إن اللقاءات والحوارات المفتوحة المنتشرة بين أجنحة المعرض ستجعل من إكسبو 2020 "أكبر جلسة للعصف الذهني في العالم" حسب ما قاله السيد عمر خان، مدير المكاتب الدولية في غرفة دبي. مضيفاً أن الكثير من التجديد والابتكار سيحدث خلال الستة أشهر القادمة في ساحة الأعمال في دبي.

وقال: "أنا أؤمن بأن النتائج الإيجابية ستفوق كل التوقعات، فحين تجتمع أهم العقول والأفكار في مكان واحد تنتج عنها العديد من الآثار الإيجابية يتبعها نتائج مثمرة للغاية".

الأعمال في دبي تشهد نمواً متسارعاً، ومن المتوقع أن ينمو الاقتصاد إلى بنسبة 3.2% بنهاية العام 2021، مع اعتبار معرض إكسبو 2020 من أهم وأكبر المحفزات له.

وقد أظهر استبيان أجرته غرفة دبي خلال الصيف أن الشركات في المدينة تتوقع تحسناً في وضع الأعمال في الربع الثالث من عام 2021 حيث إن ثقة المستثمرين في تزايد قبل موعد الحدث الضخم.

كما تشهد دبي زيادة واضحة ومتسارعة في عدد الزوّار بعد أن فتحت لهم الأبواب في يوليو 2020. وقد كشفت الأرقام لهذا الشهر أن الإمارة استقبلت 2.85 مليون زائر في النصف الأول من عام 2021، مع توقع في ازدياد الأرقام في الربع الأخير من العام، وذلك بفضل إطلاق معرض إكسبو 2020 دبي واحتفالات الدولة باليوبيل الذهبي.

كما قال الرئيس التنفيذي لسياحة دبي، عصام كاظم، بأن معرض إكسبو 2020 سوف يساهم في تعزيز مكانة دبي كمركز عالمي للسياحة والتسوق والأعمال والمالية بينما تستمر الإمارة في تجاوز أزمة الجائحة.

وقال السيد كاظم: "كون الإمارة مضيفة لهذا الحدث المهم، فإنه يشكل نقطة تحول للعالم ما بعد الجائحة، كما أن لأصحاب الأعمال المحليين وشبكة الشركاء العالمية دور محوري في استعادة النشاط السياحي، الأمر الذي ساهم في استعادة الإمارة لنشاطها السياحي، من حيث إعادة إقامة الفعاليات واستقبال الزوار من جديد بشكل متسارع".

وأضاف: "سوف يساهم إكسبو 2020 دبي في توظيف الظرف الحالي والبناء على مخرجاته، إلى جانب احتفالات دولة الإمارات بعام الخمسين لإنجازاتها، خلال هذه السنة وما بعدها".

"دبي الآن تقف على عتبة للفرص لن تتكرر مرة أخرى، وبالتالي فهي تقدم لأمم العالم خيارات متعددة من الوجهات، إلى جانب تقاليدها العربية في الكرم والضيافة التي لا تضاهى، الأمر الذي يجعلها وجهة جذب فريدة ومميزة للناس من مختلف دول العالم".

المصدر: Expo 2020 to be 'largest brainstorming session' for businesses (thenationalnews.com)

أحدث الأخبار

02 يناير 2022

محمد بن راشد يعتمد دورة الموازنة العامة لحكومة دبي للأعوام 2022– 2024

اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء دورة الموازنة العامة لحكومة دبي للسنوات المالية 2022-2024 بإجمالي نفقات قدرها 181 مليار درهم. كذلك اعتمد سموّه القانون رقم (28) لسنة 2021، بشأن الموازنة العامة لحكومة دبي للعام المالي 2022، بنفقات قدرها 59 ملياراً و950 مليون درهم. وتم رصد الموازنة العامة الجديدة لحكومة دبي بما يلبي طموحات الإمارة المستقبلية في تحفيز الاقتصاد الكلي ودعم أهداف خطة دبي الاستراتيجية 2030.

21 نوفمبر 2021

الإمارات تستضيف المؤتمر العام للمجلس الدولي للمتاحف

فازت الإمارات باستضافة وتنظيم المؤتمر السابع والعشرين للمجلس الدولي للمتاحف (آيكوم) للعام 2025 في دبي، تحت شعار "مستقبل المتاحف في مجتمعات سريعة التغير"، في إنجاز عالمي جديد يُضاف إلى الإنجازات الإماراتية بما يعزز مكانتها الريادية العربية والإقليمية كعاصمة للإبداع والابتكار. وجاءت نتيجة التصويت لصالح ملف الإمارات خلال اجتماع المجلس الدولي للمتاحف يومي 18 و19 من نوفمبر، بمشاركة أكثر من 130 عضواً.

10 نوفمبر 2021

الإمارات تهدف إلى جذب 20 شركة "يونيكورن" بحلول 2031

سوف تخصص دولة الإمارات العربية المتحدة صندوق أسهم خاصة بقيمة مليار درهم لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في عدة مجالات حيوية، وذلك ضمن رؤيتها لاستقطاب 20 شركة أحادية القرن "يونيكورن" -وهي الشركات الناشئة التي يزيد رأسمالها على مليار دولار- بحلول العام 2031، من خلال جذب المواهب والاستثمارات الأجنبية.

لديك أي سؤال، تعليق، أو ملاحظة؟

يسعدنا أن تشاركنا الرأي

icon 600500006